السبت 7 ربيع الأول 1442

الان مصحف قطر
معك أينما كنت من خلال جوالك

فكرة مصحف قطر

بدأ التفكير بمصحف تضطلع دولة قطر بخطه وطبعه قبل عشر سنوات، في رحاب وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية، التي لاقت كل تشجيع ومساندة واستحسان من حضرة صاحب السمو أمير البلاد حفظه الله، ثم عُرضت الفكرة على مركز الأبحاث للتاريخ والفنون والثقافة الإسلامية في اسطنبول، لتلقى هنالك الرغبة في التعاون والمشاركة في الفضل. وبعد اجتماعات ومداولات تم الاتفاق على عقد مسابقة دولية للخط العربي، كانت الأولى من نوعها في تاريخ الخط العربي وتاريخ كتابة المصحف، فاجتمع لها أمهر الخطاطين، وانتهت تصفياتها بفوز عبيدة محمد صالح البنكي. وأقيمت مسابقة مشابهة خاصة بزخارف المصحف، وتم اختيار أفضل ثلاثة من المزخرفين، كلفوا بتصاميم عدةٍ لأُطر الصفحات، وعلامات الأجزاء والأحزاب والأرباع والسجدات والوقفات وغيرها. وبعد رحلة طويلة من الكتابة ...

البوم الصور

جديد الموقع